أخبار

10:36pm الأربعاء 5 آب 2020

على الرصيف
بيروت تشكو لرفيق الحريري
الأحد 11 شباط 2018 - 5:18

في الذكرى 13 لغيابه تستذكر بيروت الرئيس الشهيد رفيق الحريري وتخاطبه بوجعها ومظلوميتها..

تتوجه الى الرئيس الشهيد شاكية مظلوميتها، هجرة أهلها الى بشامون وعرمون وصولاً الى الإقليم، شاكية ما تعانيه من إهمال، شاكية حال أبنائها وحرمانهم من الوظائف، شاكية الصفقات التي تمارس باسمها، شاكية نواب العاصمة التي غابت عنهم هيبة رفيق الحريري فأهملوا من أعطاهم الثقة وآمن بهم لأجل الرئيس الشهيد.

بيروت تشكو الممارسات التي ترتكب بحق أبنائها في التوظيف، فهل تعلم يا دولة الرئيس ان اكثرية شباب العاصمة عاطلين عن العمل، هل تعلم يا دولة الرئيس ان ابناء بيروت خريجي الجامعات من دون عمل؟

هل تعلم يا دولة الرئيس ان سعودي اوجيه قد أقفلت أبوابها وان الاف العائلات اصبحت في الشوارع، هل تعلم يا دولة الرئيس بأن هؤلاء في اعتصام أسبوعي امام بيت الوسط ولا من سامع او مجيب؟

هل تعلم يا دولة الرئيس ان جميع المستوصفات التي اسستها داخل العاصمة قد أقفلت أبوابها بوجه البيارته؟، هل تعلم بأن أنشطة جمعية بيروت للتنمية اصبحت من الذكريات في عيون أطفال بيروت؟

هل تعلم يا دولة الرئيس ان جميع مؤسسات رفيق الحريري اصبحت مهددة بالإقفال؟ هل تعلم يا دولة الرئيس ان أحد نوابك الذي فاز باسمك في الإنتخابات النيابية عام 2009 قد قال بأن أبناء بيروت لا يمكنهم العمل في مؤسسات الدولة وانهم بحاجة الى التدريب؟

هل تعلم يا دولة الرئيس ان لبنان في أزمة علاقات مع محيطه العربي بسبب السياسات العشوائية؟

هي بيروت يا دولة الرئيس تشكو اليك المها ووجعها، تشكو اليك معاناتها، هي بيروت التي تقول اليوم نعم انا في ظلم كبير.





حالة الطقس

حالة الطقس