أخبار

10:58pm الأحد 18 نيسان 2021

على الرصيف
أهالي بشامون وعرمون: أعيدوا لنا الطريق
الأحد 17 كانون الأول 2017 - 4:33

ازمة جديدة يعاني منها أهالي بشامون وعرمون بعد انتهاء الاشغال الخاصة بمشروع مياه بيروت الكبرى حيث عمدت الشركة المتعهدة على طمر الحفر بطريقة عشوائية الامر الذي ادى الى انتشارها وقطع الطريق الى مسارات عشوائية تعيق حركة السير.

وعلم "زواريب" ان الطريق المذكورة مقابل (spot) ومثلث خلدة شهدت 4 حوادث سير الأسبوع الماضي بسبب الحفر المنتشرة في ظل غياب كلي للمعنيين وعدم وجود اي نية في إعادة "تزفيت" الطريق بعد الأعمال التي استمرت لأكثر من 8 أشهر.

"زواريب" جال في بشامون وعرمون حيث اجمع الأهالي على ضرورة إيجاد حلول بأسرع وقت ممكن منتقدين الأهمال الحاصل بحقهم وغياب نواب بيروت عن شؤون اهالي العاصمة المغتربين بحسب وصفهم.

غسان وهو من سكان بشامون قال لـ"زواريب"هذه الطريق أصبحت كالقضية المركزية بالنسبة لنا فبعد الحفريات التي حاصرتنا، نحن اليوم امام طرقات وعرة وخطرة قد تؤدي في اي لحظة الى حوادث سير.

علاء وهو من سكان بشامون ايضاً سأل: "هل يريدون تزفيت الطريق قبل الإنتخابات بشهر؟ أين نواب العاصمة؟ اين الرئيس سعد الحريري ووعوده بالاهتمام بالبيارته في بشامون وعرمون؟

امام محمد من سكان عرمون فقال لـ"زواريب" الأهمال لم يعد يطاق ونعدكم بالرد في صناديق الاقتراح، نحن البيارته المهجرين هل تذكروننا؟

بدوره زهير من سكان عرمون قال: "نحن لا نريد شيء تعودنا على الاهمال في الكهرباء والمياه وجميع الخدمات العامة فقط اعيد لنا طريقنا".





حالة الطقس

حالة الطقس