أخبار

02:06pm الثلاثاء 19 ك 2 2021

في الدكان
2018.. هلا بالـ 11% TVA
الأحد 31 كانون الأول 2017 - 4:42

يطل العام 2018 على اللبنانيين بزيادة 1% على ضريبة القيمة المضافة وهي أول عيدية يتلقاها اللبناني مع إنطلاقة العام الجديد.

فالحكومة اللبنانية كانت قد أعلنت في وقت سابق زيادة بنسبة 1% على ضريبة القيمة المضافة مع بداية العام الجديد بهدف تمويل ما أسمته سلسلة الرتب والرواتب الخاصة بالقطاع العام أي ان هذه الضريبة سترتفع من 10 الى 11%.

ما هي الضريبة على القيمة المضافة؟

تؤثّر الضريبة على القيمة المضافة على كل السلع والخدمات باستثناء تلك المنصوص عليها في قانون الضريبة على القيمة المضافة، اذ تحدد المادتان 16 و17، السلع والخدمات المعفية من الضرائب على القيمة المضافة والتي لا تطالها نسبة 1%. وتشمل:

(الخدمات الطبية – التعليم – التأمين - خدمات مصرفية - الجمعيات التي لا تبغى الربح - النقل المشترك – المراهنات - تأجير العقارات السكنية - اعمال المزارعين - المواشي والدواجن والاسماك واللحوم - المواد الزراعية والغذائية غير المصنعة - الخبز والطحين - الالبان والاجبان والحليب - البرغل، السكر، الملح، المعكرونة، الارز - الكتب والمجلات والصحف - الطوابع البريدية والمالية – الغاز - المبيدات والآلات الزراعية - المعدات الطبية - الاحجار الكريمة - النقود الورقية والمعدنية – اليخوت - وسائل النقل الجوي).

مصادر أشارت لـ"زواريب" الى انه ورغم القانون الصادر الى "ان السلع المذكورة أعلاه سترتفع تلقائياً ومنها قد اتخذ القرار به فعلياً منذ بداية الحديث عن الضرائب".

وأضافت المصادر: "غالبية السلع والخدمات ارتفعت من 10 الى 15% الأمر الذي أفقد المواطن جزءاً من قدرته الشرائية علماً بأن معظم المدارس الخاصة قد اتخذت قرارها ايضاً برفع الأقساط المدرسية".

وتابعت المصادر: "التوقعات تشير الى ان نسبة الفقر في لبنان سترتفع في العام 2018 الى اكثر من 35% مع هجرة غير مسبوقة ستشهدها المدارس الخاصة بالإضافة الى إنهاء خدمات العديد من المظفين في القطاع الخاصة بسبب ارتفاع الضرائب مع الإشارة الى ان هذا الأمر فد بدأ بالظهور منذ بدء الحديث عن الضرائب.

إذاً اللبناني على موعد مع أزمات جديدة في ظل غياب الخطط الإقتصادية الناجعة القادرة على الحفاظ على ما تبقى من شعب انهكته السياسات العشوائية. 





حالة الطقس

حالة الطقس