أخبار

12:58pm الثلاثاء 19 ك 2 2021

في الدكان
إقتصاد لبنان في خطر
الأحد 12 تشرين الثاني 2017 - 4:18

يعيش لبنان أزمة سياسية حادة بعد إستقالة الرئيس سعد الحريري، وتترقب الساحة اللبنانية تداعيات هذه الأزمة على المستوى الإقتصادي والمالي.

الجميع يتحدث الأن عن عقوبات إقتصادية مرتقبة خلال الفترة القادمة بسبب فشل الطاقم السياسي الحالي في إدارة الأزمات واستهتاره بعلاقة لبنان مع محيطه العربي لاسيما المملكة العربية السعودية الداعم الأول للإقتصاد اللبناني.

منذ عام دخل لبنان في تسوية سياسية حولت مؤسسات الدولة الرسمية الى قطاع خاص معادي للدول العربية وبالتالي اصبح اقتصاد البلد امام مخاطر كبيرة قد تصل مرحلة الإنهيار الكامل.

مصادر اكدت لـ"زواريب" ان لبنان امام خطر يتمثل بفرض عقوبات اقتصادية خليجية ستضع البلد في عزلة حقيقية على المستوى الإقتصادي".

وأشارت المصادر الى ان "العقوبات الخليجية ستطال جميع القطاعات اللبنانية علماً بأنها ستكون الخطوة الأولى في إطار خطوات عدة قد تطال ايضاً الودائع المصرفية".

وأضاف المصادر: "نحن امام مرحلة حساسة جداً تتطلب إيجاد حل سريع وعاجل للأزمة الراهنة قبل دخول البلد في المجهول".

من جهة أخرى ذكرت وكالة “فيتش للتصنيفات الائتمانية” ان استقالة الرئيس سعد الحريري من رئاسة الوزراء تزيد المخاطر السياسية والاقتصادية في لبنان، مؤكدة أن هذه الإستقالة تمثل ضربة للتحسن النسبي في مناخ صناعة السياسات في لبنان.

واعتبرت الوكالة أنه من المحتمل تأجيل الانتخابات مجددا في لبنان، وهو ما قد يعني فترة أخرى طويلة من جمود السياسات.





حالة الطقس

حالة الطقس